يعمل وصفة ماما بشكل أفضل عندما تستخدم تطبيق الموبيل

الإستمرار من خلال التطبيق

يمكنك تسجيل الدخول بإستخدام فيسبوك لتتمكن من إضافة وصفاتك الخاصة

غلق

المدونة

ما هي فوائد التلبينة لصحة الجسم؟

ما هي فوائد التلبينة لصحة الجسم؟
مشاركة الوصفة

فوائد التلبينة لصحة الجسم

التلبينة طبق من حساء دقيق الشعير ونخالته، يستخدمه كثير من الأشخاص كوجبة افطار صحية، ويرجع سبب تسميتها بهذا الاسم إلى إضافة كوب من اللبن أو الحليب مع عسل النحل للتحلية، تتسم بقوامها الأبيض الرقيق وكثير من الخواص العلاجية للجسم، وتتشابه مع ماء الشعير في المذاق، وإن كانت أكثر فائدة لأنه يمكن هضمها بسهولة مع تقديم جميع العناصر الغذائية للجسم وتمتص بسهولة داخل الأمعاء. في هذا المقال اعرفي أهم فوائد التلبينة للشعر والبشرة وللحامل. 

فوائد التلبينة 

الشعير المكون الأساسي في التلبينة، وهو السر وراء فوائدها المتعددة، ومنها: 

  •  تعزيز مناعة الجسم: الشعير مصدر جيد للألياف غير القابلة للذوبان والقابلة للذوبان أيضًا، ويحتوي جزء الألياف القابلة للذوبان على أغنى مصدر لمادة البيتا جلوكان مقارنة بأي من الحبوب الأخرى، ما يساعد على تعزيز مناعة الجسم.
  •  علاج الإمساك: المحتوى الغني بالألياف يساعد على علاج الإمساك والوقاية منه، إذ تصنع التلبينة من حبوب الشعير الكاملة مع النخالة. 
  • تنظيم مستويات السكر بالدم: يحتوي الشعير كذلك على الفيتامينات الضرورية للجسم مثل فيتامين “ب” والحديد والمغنسيوم والزنك والفسفور والنحاس والكروم المسؤول عن تنظيم مستويات السكر بالدم. 
  • الوقاية من أمراض القلب والسرطان: الشعير غني بمضادات الأكسدة ويحتوي على الزيوت التي تساعد على تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب.

فوائد التلبينة للشعر

  تحتوي التلبينة على نسبة هائلة من مضادات الأكسدة والعناصر الغذائية المختلفة، ما يجعلها غذاء مثاليًا لتحسين مظهر الشعر وعلاج مشكلاته. من أهم فوائد التلبينة للشعر: 

  • تحفيز نمو الشعر: يحتوي الشعير على فيتامين “ب” المركب، ما يساعد على تحفيز نمو الشعر وزيادة كثافته.
  •   تقليل تساقط الشعر: لاحتوائه على الحديد والنحاس، لا يساعد الشعير على علاج فقر الدم فقط، بل يعمل على تحفيز إنتاج كرات الدم الحمراء، من ثم يقل تساقط الشعر تلقائيًا.
  •   الحفاظ على لون الشعر الطبيعي: يحتوي الشعير على نسبة كبيرة من معدن النحاس، ما يساعد على الحفاظ على لون الشعر الأصلي وزيادة إنتاج أصباغ الميلانين.

فوائد التلبينة للبشرة  

مضادات الأكسدة والفيتامينات والمعادن المتوافرة في الشعير تجعله مصدرًا صحيًا للعناية بالبشرة، من أهم فوائد التلبينة للبشرة:

  •  تعزيز مرونة البشرة: المحتوى الغني من عنصر السلينيوم يعمل على تعزيز مرونة البشرة وشد الترهلات، كما يساعد كذلك على التصدي للشوارد الحرة التي قد تتسبب في تلف أنسجة الجلد.  
  • استعادة نضارة البشرة: يتميز الشعير بخواصه المضادة للالتهابات، فيساعد على تقليل ظهور حب الشباب ومكافحة العدوى الفطرية، ومن ثم يعيد إلى بشرتك نضارتها الطبيعية. 
  •  ترطيب البشرة: تؤكد الدراسات أن تناول الشعير لمدة 8 أسابيع متتالية يعمل على رفع نسبة الترطيب في خلايا الجلد، كما يساعد على تعزيز الخواص المضادة للشيخوخة. 
  •  التخلص من المسام المسدودة: تناول الشعير بشكل منتظم يساعد على تقليل ظهور الحبوب على البشرة، كما يتميز بخواصه المضادة للالتهابات، فيساعد ذلك على مكافحة البكتيريا المتراكمة المسببة لانسداد المسام. 

فوائد التلبينة للحامل

  التلبينة من أصناف الطعام الصحية والمفيدة خلال فترة الحمل، إذ يحتوي الشعير المكون لها على عناصر طبيعية آمنة تمامًا، ومن أهم فوائد التلبينة للحامل:  

  • مصدر غني بالمعادن: يحتوي الشعير على نسبة كبيرة من الكالسيوم والبوتاسيوم والماغنسيوم والحديد، وجميعها من العناصر الأساسية اللازمة لنمو الجنين.
  •   الوقاية من الإمساك: اضطرابات المعدة والإمساك من الأعراض الشائعة خلال فترة الحمل، يمكنكِ تجنبها بتناول التلبينة، فتحتوي على الألياف الغذائية التي تساعد على تنظيم حركة الأمعاء. 
  • الوقاية من تشوهات الجنين: تحتوي حبوب الشعير على نسبة من حمض الفوليك، ما يعمل على منع تشوهات الأنبوب العصبي للجنين.
  •   الوقاية من فطريات الخميرة المهبلية: الشعير مدر للبول، ما يجعله آمنًا خلال فترة الحمل، كما يساعد على الوقاية من عدوى الخميرة المهبلية والتهابات المسالك البولية.
  •  تنقية الجسم من السموم: يساعد الشعير على مكافحة التهابات الجسم وطرد السموم. 
  •  علاج الغثيان الصباحي: تساعد التلبينة على تقليل الشعور بالغثيان والرغبة بالقيء الناتج عن تشنجات المعدة.

 

مشاركة & طباعة

لا يوجد تعليقات

    اترك رداً