يعمل وصفة ماما بشكل أفضل عندما تستخدم تطبيق الموبيل

الإستمرار من خلال التطبيق

يمكنك تسجيل الدخول بإستخدام فيسبوك لتتمكن من إضافة وصفاتك الخاصة

غلق

أرشيف المدونة: تمارين

أفضل تمارين لشد البطن بسرعة

أفضل تمارين لشد البطن بسرعة

أفضل تمارين لشد البطن بسرعة

يتطلب الحصول على عضلات بطن مشدودة قدراً من الجهد والمثابرة. ولحسن الحظ، هناك الكثير من التمارين التي يمكن القيام بها لحرق الدهون وبناء العضلات وتحديد عضلات البطن.

يفيد أداء هذه التمارين كل يوم- مع الحرص على أخذ فرصة للتعافي- في الحصول على عضلات قوية. في أيام بديلة، ركزي على أنواع أخرى من التمارين. واحذري إذا كنت تعانين من ألم في رقبتك أو كتفيك أو ظهرك.

1. لمس إصبع القدم

هذا التمرين مثالي للمبتدئين الذين يرغبون في بناء عضلات قوية.

كيفية أداء هذا التمرين:

استلقي على ظهرك مع رفع قدميك ورجليك لتشكلا زاوية 90 درجة.

شدي عضلات البطن السفلية أثناء رفع الجزء العلوي من جسمك عن البساط.

مدي يديك نحو أصابع قدميك، وتوقفي مؤقتاً لمدة 1-2 ثانية في الجزء العلوي.

انزلي الظهر ببطء.

قومي بعمل 1-3 مجموعات من 12-18 تكراراً.

 

2. الألواح الجانبية

استلقي على جانبك الأيمن مع جعل ساعدك الأيمن أسفل كتفك.

مدي رجليك، وضعي القدم اليسرى أعلى اليمنى. شدي عضلات البطن باتجاه الداخل.

ارفعي الوركين لتشكيل خط مستقيم مع جسمك. ارفعي ذراعك اليسرى بشكل مستقيم.

لفي جذعك نحو الأرض وضعي ذراعك اليسرى تحت جسمك.

لفي جذعك وافردي ذراعك اليسرى للعودة إلى نقطة البداية.

ابدئي بمجموعة واحدة من 8-12 تكراراً.

كرري على الجانب الآخر.

 

3. الجرش المائل المنخفض

يمكن أداء هذا التمرين على سطح مستوي إذا لم يكن لديك مقعد منخفض.

استلقي على مقعد منخفض.

عندما تبدئين في رفع الجزء العلوي من جسمك، ضعي يدك اليسرى خلف رأسك ويدك اليمنى على فخذك الأيسر.

استمري في رفع الجزء العلوي من جسمك بينما تقومين بتدوير جذعك إلى الجانب الأيسر، مع رفع كوعك الأيمن إلى ركبتك اليسرى.

توقفي هنا لمدة 1-2 ثانية.

تراجعي ببطء لأسفل للعودة إلى نقطة البداية.

كرري التمرين على الجانب الآخر.

قومي بعمل 2-3 مجموعات من 10-18 تكراراً.

 

4. جرش الدراجة

استلقي على ظهرك مع ثني ركبتيك وكعبيك مفرودين على الأرض.

اشبكي اصابعك في أسفل رأسك.

ارفعي الجزء العلوي من جسمك عن الأرض وارفعي ركبتيك بحيث تكونان فوق وركيك مباشرة.

في الزفير، لفي جذعك وأنت تحضرين كوعك الأيمن وركبتك اليسرى تجاه بعضهما البعض.

في نفس الوقت، قومي بتصويب وتمديد ساقك اليمنى.

قومي بأداء هذه الحركة مرة أو مرتين قبل الاستنشاق والعودة إلى نقطة البداية.

كرري على الجانب الآخر.

قومي بعمل 2-3 مجموعات من 8-18 تكراراً.

 

5. تمرين بيربي

يعمل هذا التمرين المتفجر على قلبك ويساعد على حرق الدهون.

بعد الوقوف مع مباعدة القدمين عرض الكتفين، قومي بأداء حركة القرفصاء وضعي راحتي يديك أمامك على الأرض مباشرة تحت كتفيك.

اقفزي بساقيك للخلف كأنك تؤدين تمرين الضغط.

قومي بتمرين الضغط مرة واحدة، ثم عودي إلى نقطة البداية.

ارفعي ذراعيك فوق رأسك وأنت تقفزين. عند الهبوط، انزلي لأداء تمرين القرفصاء.

قومي بعمل 6-10 مجموعات من 12-25 تكراراً.

 

6. القارب

يبني هذا التمرين عضلات القلب والعمود الفقري.

بعد الجلوس على الأرض، ارفعي ساقيك في الهواء لتشكيل شكل V.

افردي ذراعيك إلى الأمام بحيث تكونان موازييتين للأرض.

انتظري لمدة تصل إلى 1 دقيقة.

كرري 2-3 مرات.

 

نصائح إضافية

للحصول على معدة مسطحة يمكن إجراء تغييرات صغيرة في حياتك اليومية تشمل:

– النشاط البدني.

– أخذ قسط كاف من النوم.

– شرب المزيد من الماء.

– تناول الأطعمة التي تحتوي على البروبيوتيك.

ما فوائد التمارين الهوائية ؟

ما فوائد التمارين الهوائية ؟

فوائد التمارين الهوائية 

تعرف التمارين الهوائية أيضاً باسم تمارين الأيروبيك وأنشطة القلب والأوعية الدموية، كونها تساعد القلب على ضخ الدم بشكل أسرع وتدفق الدم المؤكسج مع كل نبضة، ما يعزز من صحة القلب والجهاز التنفسي والعضلات.

يوصي الخبراء بممارسة 150 دقيقة على الأقل من التمارين الهوائية المعتدلة (المشي السريع أو السباحة على سبيل المثال)، أو 75 دقيقة من النشاط القوي كل أسبوع (الجري أو ركوب الدراجة).

فضلاً عن توصيل الأكسجين إلى باقي الجسم وتعزيز صحة القلب ووظائف الرئة، تشمل فوائد التمارين الهوائية للنساء العديد من الجوانب:

1. تحسين صحة القلب والأوعية الدموية

يوصى بممارسة التمارين الهوائية الأشخاص المصابين بأمراض القلب  أو المعرضين لخطر الإصابة بها. وذلك لأن التمارين الرياضية تقوي القلب وتساعده على ضخ الدم بكفاءة أكبر.

2. خفض ضغط الدم

يمكن أن تساعد تمارين القلب والأوعية الدموية أيضاً على خفض ضغط الدم، والحفاظ على الشرايين نظيفة عن طريق رفع كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة “الجيد” HDL وخفض مستويات كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة “الضار” LDL في الدم.

3. تنظيم نسبة السكر في الدم

يساعد النشاط البدني المنتظم على تنظيم مستويات الأنسولين وخفض نسبة السكر في الدم، مع الحفاظ على وزن الجسم تحت السيطرة.

4. تقليل أعراض الربو

يمكن أن تساعد التمارين الهوائية الأشخاص المصابين بالربو على تقليل تواتر وشدة نوبات الربو. لا يزال يتعين عليك التحدث مع طبيبك قبل البدء في ممارسة روتينية جديدة إذا كنت تعانين من الربو.

5. تقليل الآلام المزمنة

إذا كنت تعانين من آلام الظهر المزمنة، فإن تمارين القلب والأوعية الدموية – خاصة الأنشطة منخفضة التأثير، مثل السباحة أو التمارين الرياضية المائية – قد تساعدك على استعادة وظائف العضلات والقدرة على التحمل.

6. فقدان الوزن

يشكل النظام الغذائي والتمارين الرياضية الأساس لفقدان الوزن. لكن التمارين الهوائية وحدها قد تمتلك القدرة على مساعدتك على انقاص الوزن والحفاظ عليه. اعتمادًا على وزنك وسرعتك، قد تحتاجين إلى المشي أو الركض لمسافة تصل إلى 4 أميال لحرق 400 إلى 600 سعرة حرارية. يمكن أن يؤدي خفض السعرات الحرارية بالإضافة إلى التمارين الهوائية إلى تقليل مقدار التمارين اللازمة لفقدان نفس القدر من الوزن.

7. المساعدة على النوم

إذا كنت تواجهين صعوبة في النوم ليلاً، فحاولي ممارسة تمارين القلب والأوعية الدموية أثناء ساعات الاستيقاظ، لأنَّ ممارسة الرياضة في وقت قريب جدًا من وقت النوم قد تجعل النوم أكثر صعوبة.

8. تقوية جهاز المناعة

تزيد التمارين الهوائية المنتظمة والمعتدلة من بعض الأجسام المضادة في الدم تسمى الغلوبولين المناعي، ما يساعد على تقوية جهاز المناعة.

9. تحسين عمل الدماغ

يبدأ الدماغ في فقدان الأنسجة بعد بلوغ سن الثلاثين. لحسن الحظ، فإن التمارين الهوائية قد تبطئ هذه الخسارة وتحسّن الأداء المعرفي.

10. تحسين المزاج

تفيد ممارسة الرياضة بانتظام في تحسين المزاج، إذ تحفز الجسم على إفراز الهرمونات المهدئة والمضادة للتوتر والاكتئاب.

11. التقليل من مخاطر السقوط

واحد من كل ثلاثة أشخاص ممن تزيد أعمارهم عن 65 عامًا يسقطون كل عام. يمكن أن يؤدي السقوط إلى كسور في العظام، وربما يؤدي إلى إصابات أو إعاقات مدى الحياة. قد يساعد التمرين في تقليل مخاطر السقوط.

 

تمارين منزلية لشد الجسم للنساء

تمارين منزلية لشد الجسم للنساء

تمارين منزلية لشد الجسم للنساء

يمكن المزج بين أنواع التدريبات المختلفة لأداء تمرين دائري لكامل الجسم. ابدئي بعمل 10 ممثلين لكل تمرين ليصبح المجموع ثلاث جولات. إذا كنت تشعرين بالارتياح، فأضيفي جولة أخرى.

هناك العديد من التمارين المنزلية التي يمكنك القيام بها، بما في ذلك هذه التمارين التي تعمل على تناغم وشد الجسم.

1. الرفعة المميتة بساق واحدة

يفيد هذا التمرين في شد الجزء الخلفي من الجسم

تعد أحد أفضل التمارين لشد الجزء الخلفي من الجسم، بما في ذلك عضلات المؤخرة وأوتار الركبة والظهر بعد الحصول على زوج من الدمبل، قفي على قدمك اليسرى. ارفعي قدمك اليمنى خلفك واثني ركبتك بحيث تكون ساقك اليمنى السفلية موازية للأرض. انحني للأمام عند وركيك، وأنزلي جسمك ببطء بقدر ما تستطيعين.

توقفي مؤقتاً، ثم إدفعي جسمك للعودة إلى نقطة البداية. استخدمي المؤخرة لدفع الوركين للأمام بدلاً من الرفع من الظهر.

كرري 10 مرات لكل جانب.

2. اللوح الجانبي

يعمل هذا التمرين على شد عضلات البطن ، والعضلات الداخلية العميقة.

استلقي على جانبك الأيسر مع استقامة ركبتيك. واسندي الجزء العلوي من جسمك لأعلى على كوعك الأيسر وساعدك. ارفعي وركيك حتى يشكل جسمك خطاً مستقيماً من الكاحلين إلى الكتفين. اثبتي لمدة 30 ثانية.

استديري حتى تستلقي على جانبك الأيمن وكرري الأمر.

قومي بجلستين لمدة 30 ثانية لكل جانب.

3.تمرين الضغط

يتحدى تمرين الضغط المثالي الجسم بالكامل ويحرق بعض السعرات الحرارية.

ابدئي بتثبيت الأطراف الأربعة على الأرض بحيث تكون يداك أعرض قليلاً من كتفيك، واجعلي القدمين متقاربتين. استمري في رفع الوركين واستقامة القلب طوال الوقت، قومي بخفض جسمك حتى يكاد صدرك يلمس الأرض. ثم، ادفعي نفسك مرة أخرى للعودة إلى نقطة البداية.

كرري التمرين 15 مرة.

4. الطعنات

تزيد الطعنات من قوة الساقين والألوية الكبيرة. ما يساعد في الحصول على أرجل وأرداف رشيقة. تتحدى الطعنات أيضاً توازنك وتعزز الحركة الوظيفية.

5. الطاحونة

انحني للأمام، وحافظي على استقامة ظهرك. بعد ذلك، قومي بمد ذراعك لأسفل والذراع الأخرى لأعلى بينما تقومين بلف عمودك الفقري. يعمل هذا على تمرين القلب والكتفين وعضلة الألوية الكبيرة وأعلى الساقين، بينما يمنحك تمدّداً رائعاً لكامل الجسم.

6. القرفصاء

يقوي تمرين القرفصاء الجزء السفلي من الجسم والقلب، ويزيد من مرونة الساقين والوركين. كما يمكن أن تساعد القرفصاء على حرق عدد من السعرات الحرارية، لأنها تعمل على بعض أكبر العضلات في الجسم.

7.صفوف الدمبل

يقوي هذا التمرين عضلات متعددة في الجزء السفلي من الجسم. تأكدي من أنك تضغطين على الجزء العلوي من الحركة في كل مرة. يوصى باختيار الدمبل بوزن معتدل.

8. رفع الذراع

قفي مع مباعدة القدمين عرض الكتفين. بعد ذلك، ضعي يديك على جانبك بينما تكون راحة يدك متجهة للأمام. ارفعي ذراعيك للأعلى وللخارج إلى الجانب حتى مستوى الكتف.

أنزليهما لأسفل للعودة إلى نقطة البداية. يجب إبقاء الوركين متجهين للأمام وعمودك الفقري مستقيماً. لا تنسي أن تحافظي على سلاسة تنفسك.

9.الدرج

من أفضل التمارين لاستهداف عضلات المؤخرة وأوتار الركبة.

قفي أمام مقعد أو درج وضعي قدمك اليسرى بثبات على الدرجة. واضغطي على قدمك اليسرى في المقعد أو الدرجة وادفعي جسمك لأعلى حتى تصبح ساقك اليسرى مستقيمة. اخفضي جسمك للأسفل حتى تلامس قدمك اليمنى الأرض وكرري ذلك.

كرري 10 مرات لكل جانب.

تمارين لعلاج تقوس الظهر للنساء

تمارين لعلاج تقوس الظهر للنساء

تمارين لعلاج تقوس الظهر للنساء

يتميز تقوس الظهر بانحناء العمود الفقري على شكل حرف S أو C. في بعض الحالات، تساعد ممارسة بعض التمارين الرياضية، فضلاً عن الجلوس بشكل صحيح والعناية بتقويم العمود الفقري، على تحسين تقوس الجزء العلوي من الظهر، حيث أن عضلات الظهر القوية أكثر قدرة على مواجهة الشد الأمامي للعمود الفقري. 

تمارين لعلاج تقوس الظهر للنساء

يمكن أن يحدث تقوس الظهر في سن الطفولة كما عند البالغين بسبب مجموعة متنوعة من الأسباب، بما في ذلك الوراثة، أو وضع الحوض غير المستوي، أو العمليات الجراحية السابقة للعمود الفقري أو المفاصل، أو تشوهات الركبة أو القدم، أو حتى إصابات الرأس. تكون بعض المنحنيات أكثر حدة من غيرها. وللحد من تقوس الظهر للنساء، يوصى بممارسة هذه التمارين للمساعدة على منع أو تحسين تقوس الظهر العلوي. يجب تكرارها ما لا يقل عن ثلاث إلى أربع مرات في الأسبوع لرؤية النتائج بمرور الوقت.

1. تمرين المرآة

بعد الوقوف بشكل مستقيم بمحاذاة الحائط، ارفعي ذقنك قليلًا وأعيدي رأسك مباشرة فوق كتفيك. اثبتي في هذا المنصب لمدة 30 ثانية إلى دقيقة واحدة. خذي قسطًا من الراحة إذا بدأت تشعرين بالألم. إذا كان من الصعب أن يلمس رأسك الحائط مع الحفاظ على ثني الذقن، يمكنك وضع وسادة خلفك الضغط عليها.

2. تراجع الرأس

يفيد هذا التمرين عضلات الرقبة الضعيفة.

بعد الإستلقاء على الأرض، اسحبي ذقنك نحو الأرض، كما لو كنت تحاولين عمل ذقن مزدوج. استمري لمدة 15 ثانية. كرري من 5 إلى 10 مرات.

3. سوبرمان

استلقي على بطنك، مدي يديك أمام رأسك.

حافظي على رأسك في وضع محايد، وانظري نحو الأرض، وارفعي ذراعيك، ورجليك نحو السقف. استمري لمدة 3 ثوانٍ وكرري 10 مرات.

4. التمدد

ابدئي بالوقوف بشكل مستقيم وثابت، ثم ارفعي ذراعيك على هيئة الحرف Y مع توجيه إبهامك خلفك. خذي نفسين إلى ثلاثة أنفاس عميقة، مع التركيز على الحفاظ على هذه الحالة عند الزفير.

5. العمود الفقري الصدري

استلقي على الأرض مع وضع الأسطوانة الرغوية عند منتصف ظهرك. لفي بلطف لأعلى ولأسفل على الأسطوانة الرغوية، وقومي بتدليك عضلات ظهرك وعمودك الفقري الصدري.

6. الذراع

تقدمي للأمام مع وضع الرجل الأطول في المقدمة، حافظي على جذعك مستقيماً قدر الإمكان. ابدئي بنقل وزنك ذهاباً وإياباً، ما يسمح للركبة التي أمامك بالانحناء عندما تشعرين أن الوزن يتحول عليها.

أثناء تحريك وزنك للأمام، ارفعي الذراع المقابلة لساقك الأمامية إلى أعلى مستوى ممكن. بينما تصل هذه الذراع لأعلى، قومي بمد الذراع الأخرى للخلف مع رفع راحة اليد قدر الإمكان. يؤدي ذلك إلى استدارة الجذع والعمود الفقري نحو جانب الساق الأمامية.

قومي بأداء 2 إلى 3 مجموعات من 5 إلى 10 مرات.

6 تمارين رياضية لتجنب زيادة الوزن في فصل الشتاء

6 تمارين رياضية لتجنب زيادة الوزن في فصل الشتاء

6 تمارين رياضية لتجنب زيادة الوزن في فصل الشتاء

بالإضافة إلى المساعدة على إنقاص الوزن، تم ربط التمارين بالعديد من الفوائد الأخرى، بما في ذلك تحسين الحالة المزاجية، وتقوية العظام، وتقليل مخاطر الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة.

1. المشي

يعد المشي أحد أفضل التمارين لفقدان الوزن، كونه طريقة مريحة وسهلة للبدء في ممارسة الرياضة من دون الشعور بالإرهاق أو الحاجة إلى شراء المعدات. كما أنه تمرين ذو تأثير أقل، لا يجهد مفاصلك. وفقاً لـ Harvard Health، تشير التقديرات إلى أن الشخص الذي يبلغ وزنه 70 كيلوجراماً، يحرق حوالي 167 سعرة حرارية لكل 30 دقيقة من المشي بوتيرة معتدلة تبلغ (6.4 كم/ ساعة).

للبدء، حاولي المشي لمدة 30 دقيقة 3-4 مرات في الأسبوع.. يمكنك زيادة مدة المشي أو عدد مرات المشي تدريجياً كلما أصبحتِ أكثر لياقة.

2. الركض والجري

يساعد الركض والجري على فقد الوزن، فضلاً عن حرق الدهون الحشوية الضارة، والمعروفة باسم دهون البطن، والتي تم ربطها بالعديد من الأمراض المزمنة مثل: أمراض القلب والسكري. للبدء، حاولي الهرولة لمدة 20-30 دقيقة، 3-4 مرات في الأسبوع. إذا وجدت أن الركض أو الجري في الهواء الطلق يصعب على مفاصلك، فحاولي الركض على أسطح أكثر ليونة مثل العشب.

3. ركوب الدراجات

يعد ركوب الدراجات الهوائية أحد التمارين الشائعة التي تعمل على تحسين لياقتك، ويمكن أن يساعدك على إنقاص الوزن. لا يعد ركوب الدراجات أمراً رائعاً لفقدان الوزن فحسب، بل إن الأشخاص الذين يمارسون ركوب الدراجات بانتظام، يتمتعون بلياقة عامة أفضل، وزيادة حساسية الأنسولين، وانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان، مقارنةً بأولئك الذين لا يمارسون ركوب الدراجات بانتظام.

4. تدريب الوزن

يمكن أن يساعد تدريب الوزن على بناء القوة وتعزيز نمو العضلات، مما قد يرفع معدل الأيض أثناء الراحة (RMR)، أو عدد السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم أثناء الراحة.

5. التمرين المتقطع عالي الكثافة

التدريب المتقطع عالي الكثافة (HIIT)، هو مصطلح واسع يشير إلى فترات قصيرة من التمارين المكثفة، التي تتناوب مع فترات التعافي. عادةً ما يستمر تمرين HIIT من 10 إلى 30 دقيقة، ويمكن أن يحرق الكثير من السعرات الحرارية.. هذا يعني أن HIIT يمكن أن يساعدك على حرق المزيد من السعرات الحرارية، مع قضاء وقت أقل في ممارسة الرياضة.

6. السباحة

يبدو أن طريقة السباحة تؤثر على عدد السعرات الحرارية التي تحرقينها. لكل 30 دقيقة، يحرق الشخص الذي يبلغ وزنه 70 كيلوغراماً 298 سعرة حرارية أثناء تمرين السباحة، و372 سعرة حرارية أثناء تمرين الصدر، و409 سعرات حرارية عند ممارسة رياضة الفراشة.

ميزة أخرى للسباحة، هي طبيعتها منخفضة التأثير، مما يجعلها خياراً رائعاً للأشخاص الذين يعانون من إصابات أو آلام في المفاصل.

أفضل 10 تمارين لمرضى السكري

أفضل 10 تمارين لمرضى السكري

تمارين رياضية تساعد على التحكم في مستويات السكر في الدم

فضلاً عن دورها في التحكم في مستويات السكر في الدم وإنقاص الوزن ومنع تطور مرضى السكري، تفيد ممارسة الرياضة بانتظام في تقليل خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية، وتقليل عوامل خطر الأمراض القلبية الوعائية، وتعزيز الصحة العامة. لذا، تشجع جمعية السكري الأمريكية (ADA) الأشخاص على ممارسة نشاط هوائي لمدة 150 دقيقة على الأقل من الأنشطة الهوائية المعتدلة إلى الشديدة في الأسبوع.

وفقًا لـ ADA، في حالة عدم وجود موانع، مثل اعتلال الشبكية المعتدل إلى الشديد، على سبيل المثال، من المهم أيضاً القيام بجلستين على الأقل من تمارين القوة كل أسبوع.

10 تمارين لمرضى السكري

في ما يلي أفضل 10 تمارين لمرضى السكري:

1. المشي

يفيد المشي على خفض مستويات السكر في الدم وفقدان الوزن

يمكن أن يساعد المشي الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2 على خفض مستويات السكر في الدم وفقدان الوزن.

2. ركوب الدراجات

ما يقرب من نصف المصابين بداء السكري من النوع 2 يعانون من التهاب المفاصل.

يمكن أن يسبب الاعتلال العصبي السكري، وهو حالة تحدث عندما تتلف الأعصاب، ألم المفاصل لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2.

إذا كنت تعانين من آلام أسفل المفاصل، فعليك اختيار التمارين منخفضة التأثير. يمكن أن يساعدك ركوب الدراجات على تحقيق أهداف لياقتك البدنية مع تقليل الضغط على مفاصلك.

3. السباحة

تسهم التمارين المائية في خفض مستويات السكر في الدم

تفيد السباحة والتمارين الرياضية المائية الأخرى في تمرين القلب والرئتين والعضلات، مع وضع القليل من الضغط على مفاصلك. كما تسهم التمارين المائية في خفض مستويات السكر في الدم، تماماً مثل التمارين التي تتم على الأرض الصلبة.

4. الرياضات الجماعية

إذا وجدت صعوبة في تحفيز نفسك على ممارسة الرياضة، فقد يساعدك الانضمام إلى فريق رياضي ترفيهي. يمكن أن يشكل التواصل الاجتماعي مع زملائك في الفريق والالتزام تجاههم، الحافز الذي تحتاجينه للظهور كل أسبوع. يمكنك تجربة كرة السلة أو كرة القدم أو التنس.

5. الرقص

على سبيل المثال الزومبا Zumba هو برنامج لياقة بدنية يجمع بين حركات الرقص والحركات الهوائية للتمرين سريع الخطى. تبدي النساء المصابات بداء السكري من النوع 2 حماسة لممارسة الرياضة بعد المشاركة في فصول الزومبا لمدة 16 أسبوعاً.

6. رفع الأثقال

تساعد أنشطة رفع الأثقال وأنشطة التقوية الأخرى في بناء كتلة العضلات، والتي يمكن أن تزيد من عدد السعرات الحرارية التي يحرقها الجسم كل يوم.

7. تمارين المقاومة

يمكنك أداء مجموعة متنوعة من أنشطة التقوية باستخدام الأوزان أو أحزمة المقاومة.

8. تمارين الجمباز

تشمل تمارين الجمباز الشائعة تمارين الضغط والسحب والقرفصاء والاندفاع والسحق البطني.

سواء اخترت تقوية عضلاتك بالأوزان أو أشرطة المقاومة أو بوزن الجسم، فحاولي تمرين كل مجموعة عضلية رئيسية في جسمك.

9. بيلاتيس

الـبيلاتس Pilates، هو برنامج لياقة بدنية شائع مصمم لتحسين القوة الأساسية والتنسيق والتوازن. يساعد في تحسين التحكم في نسبة السكر في الدم.

10. اليوغا

تساعد اليوغا الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2 في إدارة نسبة السكر في الدم

يمكن أن تساعد اليوغا الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2 في إدارة نسبة السكر في الدم ومستويات الكوليسترول والوزن. قد يساعد أيضاً في خفض ضغط الدم وتحسين جودة النوم وتعزيز المزاج.

 

 

 

 

 

تمارين لتقوية عضلات الظهر للنساء

تمارين لتقوية عضلات الظهر للنساء

تمارين لتقوية عضلات الظهر للنساء

 

تشمل عضلات الظهر الأساسية المستهدفة ما يأتي:

  • عضلات المنطقة أسفل الإبطين وتوجد في منتصف الجزء العلوي من الظهر.
  • العضلات التي تمتد من الرقبة إلى منتصف الظهر.
  • العضلات التي تمتد على طول العمود الفقري.

اختاري ثلاثة إلى خمسة من هذه التمارين لتقوية عضلات الظهر والتي يمكن القيام بها مرتين أسبوعياً (أو أكثر) للوصول إلى أهدافك.

1. تمارين الإحماء

يوصى باستهلال التمارين بـ5 إلى 10 دقائق من تمارين الكارديو المعتدلة لضخّ الدم وإيقاظ العضلات.

 

2. تمرين شريط المقاومة

تمرين رائع لبدء تمرين الظهر، حيث يتم سحب شريط المقاومة بسهولة.

بعد الوقوف بشكل مستقيم مع فرد ذراعيك، ثبّتي شريط المقاومة أمامك بكلتا يديك بحيث يكون الشريط موازياً للأرض.

حافظي على استقامة ذراعيك، واسحبي الشريط إلى صدرك. حافظي على استقامة عمودك الفقري، ثم عودي ببطء إلى نقطة البداية.

 

3. تمرين الدمبل الرباعي

بعد الوقوف بشكل مستقيم، وإسدال يديك أسفل الكتفين، وجعل ركبتيك أسفل الوركين.

بذراعك اليمنى، اسحبي كوعك لأعلى واجلبي الدمبل نحو الإبط. حافظي على مرفقك مطوياً طوال الحركة.

افردي ذراعك وأعيدي الدمبل إلى الأرض وكرري ذلك على الجانب الأيسر.

أكملي 3 مجموعات من 12 تكراراً على كل جانب.

 

4. تمرين دمبل واسع

يفيد هذا التمرين في معالجة أي اختلالات عضلية.

أمسكي دمبل في كل يد، وتوقفي عندما يشكل الجزء العلوي من جسمك زاوية 20 درجة مع الأرض. يجب أن تكون راحتا يديك مواجهتين للفخذين، واسمحي للأوزان بالتدلي أمامك.

ابدئي في التجديف مع مرفقيك بزاوية 90 درجة، واسحبيهما نحو السماء. ارجعي إلى البداية وكرري 3 مجموعات من 12 تكراراً.

 

5. تمرين الرفعة المميتة

يفيد في تقوية عضلات أسفل الظهر، و العمود الفقري، وأوتار الركبة. 

بعد الوقوف مع المباعدة بين قدميك بمقدار عرض الكتفين.

أبقِي صدرك مرفوعاً، واثني ركبتيك ببطء، وصولاً لأسفل لالتقاط الحديد. حافظي على ظهرك مستقيماً وأمسكي بالقضيب مع توجيه راحتي اليدين إليك بقبضة مرفوعة.

ادفعي للأعلى، مع إبقاء قدميك مسطحتين على الأرض، ثم العودة إلى نقطة البداية. يجب أن يظل الظهر مستقيماً طوال الحركة.

عودي إلى نقطة البداية، وادفعي الوركين للخلف واثني ركبتيك حتى تعيدي الحديد إلى الأرض.

أكملي 3 مجموعات من 12 تكراراً.

 

6. تمرين التمدد

تمرين رائع لتقوية العضلات أسفل الظهر بالكامل.

استلقي على كرة تمرين مع وضع بطنك في منتصف الكرة. اضغطي على كرات قدميك في الأرض للبقاء متوازنة.

مدي ذراعيك للأمام. عند الانحناء عند الخصر، ارفعي الجزء العلوي من جسمك ببطء نحو السماء. ابقي قدميك على الأرض.

توقفي للحظة عندما تكونين في الأعلى، ثم انزلي لأسفل ببطء.

أكملي 3 مجموعات من 12 تكراراً.

 

7. تمرين تقطيع الخشب

تمرين يستهدف عضلات الجذع والذراعين والظهر. 

امسكي الدمبل بكلتا يديك. ضعيها فوق رأسك مع تمديد ذراعيك. قومي بالدوران حول قدمك اليمنى قليلاً بحيث يتم تدوير الوركين.

عندما تبدئين في القرفصاء لأسفل، قومي بتدوير وركيك إلى اليسار وجلب الدمبل أو الكرة إلى الجزء الخارجي من ركبتك اليسرى.

عند الصعود، لفي جذعك للخلف نحو اليمين، وحافظي على استقامة ذراعيك، وأعيدي الدمبل فوق الجانب الأيمن من رأسك. يجب أن تحاكي هذه الحركة حركة تقطيع الخشب.

أكملي 12 تكراراً على كل جانب بواقع 3 مجموعات.

فوائد المشي السريع

فوائد المشي السريع

على غرار المشي، ينتمي المشي السريع إلى فئة التمرينات الرياضيّة الهوائيّة البسيطة التي تحرك أعضاء الجسم كافة، وتعزز اللياقة البدنيّة، كما تكافئ مؤديها بفوائد صحية جمة.

المشي السريع لصحة سليمة

للمشي السريع لنصف ساعة في اليوم، مع المواظبة على أداء النشاط المذكور لخمسة أيّام في الأسبوع، دور في إحراق السعرات الحرارية وتعزيز عملية التمثيل الغذائي، وبالتالي تحقيق الرشاقة، كما الوقاية من الإصابة بمشكلات صحية جمة.

تخسيس الوزن

يحرك المشي السريع عضلات الجسم، كـ عضلات الذراعين والأرداف والساقين، ويشدها، وبالتالي هو يمنح الجسم شكلًا متناسقًا، كما يمده بالنشاط. ومع المواظبة على أداء هذه الرياضة، سيلاحظ ممارستها إحراق السعرات الحرارية بصورة تتجاوز المشي المعتدل. مثلًا: إذا كان المشي السريع يحرق حتى 7 سعرات حراريّة في الدقيقة، فإن السعرات المحترقة جراء المشي بصورة معتدلة يعتمد على المسافة المجتازة، ووزن الجسم بشكل رئيس، وأيضًا مقدار المكافئ الأيضي.

فوائد بالجملة

  1. يقلل المشي السريع خطر الإصابة بالنوع الثاني من السكري، فهو يخفف مستويات السكر في الدم وفق دراسة أجريت على مصابين بالسكري بدينين، وخلصت إلى أن المشي السريع لـ30 دقيقة في اليوم، يساعد في خفض مستويات السكر في الدم.
  2. 2. يحد من التهاب المفاصل، كما يخفف من تفاقم العوارض المرتبطة بالأخير، إذ هو يساعد في خفض الوزن وبناء العضلات، الأمر الذي يقلل من الضغط على المفاصل، وزيادة قوّتها، وبالتالي التخفيف من آلام الركبتين والظهر.
  3. تقوية المناعة ورفع مستويات الغلوبولين المناعي في الدم بنسبة 20%، مع انخفاض ملحوظ، بالمقابل، في أعداد الخلايا اللمفاوية في الدم.
  4. تعزيز صحة العظام، وزيادة كثافة معادن عظام العمود الفقري القطني، والحد من الإصابة بهشاشة العظام.
  5. تقوية صحة القلب، والتقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية.
  6. خفض مستوى ضغط الدم الانقباضي لدى النساء في مرحلة انقطاع الطمث، كما في صفوف المصابات بارتفاع ضغط الدم.
  7. تحسين جودة النوم، وزيادة ساعاته.
  8. تعديل المزاج، إذ يحسن المشي السريع السعة القصوى للأُكسيجين، الأمر الذي يقلل احتماليّة “الأكل العاطفي”، وبالتالي يساهم المشي السريع بصورة غير مباشرة في خسارة الوزن.

نصائح لممارسي المشي السريع

  • أولى النصائح لممارسي رياضة المشي السريع، البدء بالمشي البطيء، فزيادة السرعة، بشكل تدريجي، وفق القدرة على التحمل. مثلًا: المشي السريع لعشر دقائق، يوميًّا، مع الزيادة التدريجية في الوقت حتى يصبح ستين دقيقة في اليوم.
  • من جهة ثانية، يمكن زيادة شدة المشي عن طريق الخطو خطوات سريعة لدقيقتين، ثم الخطو خطوات بطيئة السرعة لأربع دقائق، فالخطو السريع لدقيقتين…
  • يحرك الذراعين أثناء المشي، إذ يساعد ذلك في زيادة إحراق السعرات الحرارية بمعدل 100 سعرة حرارية، بالإضافة إلى شد عضلات الذراعين.
  • من الهام تجنب ممارسة المشي بعد تناول أية وجبة من الوجبات الرئيسة مباشرةً أو أثناء سطوع أشعة الشمس.
  • من الضروري انتعال حذاء رياضي خاص بالمشي، تفاديًا من الإصابة بآلام الظهر، كما ارتداء الملابس القطنية، كونها تساعد في امتصاص التعرق.
  • يجب الابتعاد من المشي في الأماكن الوعرة، تجنبًا لعدم الانزلاق.
  • يصحّ شرب رشفات من الماء؛ تفاديًا للإغماء أو الإرهاق. عمومًا، يجب الحرص على شرب نحو ليترين من الماء، في كل يوم. علمًا أنّ الجسم خلال ممارسة هذا النوع من الرياضة يفقد السوائل.
  • لا لإهمال وجبة الفطور.
  • يستحسن الابتعاد عن النوم مباشرًة بعد تمرين المشي، تفاديًا للأرق الذي يحدث جرّاء ارتفاع مُعدَّل “هرمون التوتر”، خلال المشي.

فوائد تمارين الحبل المطاطي

فوائد تمارين الحبل المطاطي

تمتاز تمارين الحبل المطاطي ، بقدرتها على زيادة عضلات الجسم كافة، وإبرازها بشكل واضح وجذاب، جراء قوة الشد والسحب التي يحدثها الحبل المطاطي أثناء أداء التمارين، بالإضافة إلى تنشيط الدورة الدموية وغيرها من الفوائد وهي:

فوائد تمارين الحبل المطاطي

تعرف تمارين الحبل المطاطي أيضاً باسم “تمارين حبال المقاومة” Resistance Bands، وتطبق باستخدام نوعين من الحبال: الحبل المسطح المطاطي من دون مقبضين، الحبل الذي يلف اليدين أثناء أداء التمرين، والحبل ذو المقبضين البلاستيكيين في طرفيه. كما تختلف ألوان تلك الحبال، علماً أن اللون دال على شدة التمرين، فالحبل الأصفر يستخدم في أداء التمارين الأخف شدة، يليه اللون الأخضر، فالأزرق، والأسود، والبنفسجي الذي يرافق التمارين الأكثر شدة.

تشتمل فوائد تمارين الحبل المطاطي، على:

  1. زيادة كتلة عضلات الجسم كافة وتقويتها، الأمر الذي يؤدي إلى رفع مستوى الإحراق.
  2. تنشيط الدورة الدموية، وتعزيز وظائف الجسم كافة، بما في ذلك، زيادة التوازن والقدرة على التحمل.
  3. تعزيز عملية التمثيل الغذائي، وزيادة معدل الإحراق حوالي 5 إلى 10%، مقارنة مع المستوى العادي. وبالتالي، تؤدي المواظبة على أداء التمارين المذكورة إلى خسارة الوزن، ووقاية الجسم من الإصابة بالسمنة.
  4. تساعد تمارين الحبل المطاطي في شد الجلد المترهل، وتقضي على السيلوليت، وتؤخر ظهور علامات الشيخوخة.
  5. تفيد تمارين الحبل المطاطي، في ضبط مستوى ضغط الدم في الأوعية الدموية والشرايين، الأمر الذي يحد من الإصابة بجملة من الأمراض.
  6. تحسن تمارين الحبل المطاطي حساسية الإنسولين في الجسم، وبالتالي هي تخفف من احتمالية من الإصابة بالنوع الثاني من السكري.
  7. هي تحسن صحة القلب والأوعية الدموية، إذ تفيد تمارين الحبل المطاطي في التقليل من مستوى الدهون في الدم، وبالتالي تحد من خطورة الإصابة بأمراض القلب. إلى ذلك، هي تتحكم في مستوى الدهون في الدم.
  8. تخلص من الآلام المصاحبة لأمراض الظهر، وهشاشة العظام، والألم العضلي. كما هي تزيد كثافة المعادن في العظم، وتقوي العظام.
  9. تحسن الحالة المزاجية، وتزيد الثقة بالنفس.
  10. تعالج الأعراض المصاحبة للاكتئاب، وتخلّص من القلق.

 

أهمية وفوائد التمارين الرياضية المائية

أهمية وفوائد التمارين الرياضية المائية

تعتبر التمارين الرياضية المائية رائعة للأشخاص من جميع مستويات اللياقة البدنية والفئات العمرية. فما هي أهمية وفوائد التمارين الرياضية المائية؟

أهمية وفوائد التمارين الرياضية المائية

تساعد المقاومة الطبيعية التي تنشأ عند ممارسة الرياضة في الماء على تقوية وبناء عضلات الجسم. ويضمن أسلوب التدريبات ذات التأثير المنخفض ضغطاً أقل على مفاصل المشاركين ما يجعل التمرينات المائية مثالية لكبار السن والنساء الحوامل، وحتى الرياضيين الذين يتطلعون إلى إعادة تأهيل إصابات جديدة أو قديمة.

تطول لائحة فوائد التمارين الرياضية المائية وأهمها:

1- زيادة المرونة

واحدة من الفوائد الكبيرة التي يمكن الحصول عليها من التمارين الرياضية المائية هي المساعدة في زيادة مرونة الجسم، إذ يضيف الماء الكثير من المقاومة لأي حركة تقومين بها، فيعمل على دفع وسحب المفاصل وأجزاء الجسم في اتجاهات متعددة.

يبقي الماء المفاصل في حركة مستمرة وفي اتجاهات لم تكن معتادة على الذهاب إليها ما يزيد من مرونتها. إنه تمرين يشبه شكلاً خفيفاً من التمدد أو حتى اليوجا.

2- بناء قوة العضلات

 أفضل الفوائد التي يمكن جنيها من ممارسة التمارين الرياضية المائية بانتظام هي المساعدة في بناء قوة العضلات. فالتمارين الرياضية المائية هي شكل من أشكال تدريب المقاومة، إذ يمكن أن يضيف الماء ما بين 4 و42 ضعف كمية المقاومة التي ينتجها الهواء العادي. سيؤدي هذا بلا شك إلى تدريب العضلات لتصبح أقوى، وكل ذلك بفضل الماء بالتأكيد.

في حال الرغبة في زيادة كثافة التمارين الرياضية المائية، يمكن ربط بعض أوزان الكاحل أو المعصم أو حتى استخدام الدمبل.

3- تقليل التوتر والقلق

تفيد التمارين الرياضية المائية في التخفيف من التوتر والقلق، والمساعدة في تحسين المزاج، إذ تبين أن الماء له تأثير مهدئ على العقل. فالطبيعة الهادئة للمياه تبعث على الاسترخاء.

إلى جانب الطبيعة الناعمة والسائلة للماء، تساعد نوعية التمارين الرياضية المائية على الاسترخاء وتخفيف التوتر.

تحفز التمارين الرياضية العقل على إفراز بعض المواد الكيميائية العصبية المعروفة باسم الإندورفين، الهرمون الرئيسي الذي يساعد على الشعور بالسعادة ويخفف من التوتر والاكتئاب. وأيضاً السيروتونين وهو مادة كيميائية تنتج بشكل طبيعي في الدماغ وتثير إحساساً بالبهجة والسعادة والاسترخاء.

4- تعزيز القدرة على التحمّل

ومن فوائد التمارين الرياضية المائية والسباحة بشكل عام تعزيز القدرة على التحمل. فالتمارين الرياضية المائية هي شكل من أشكال تدريب المقاومة، وبالتالي فهي تتحدى العضلات. وكلما زاد تحدي العضلات، زاد حجمها وأصبحت أقوى.

كما تعتبر السباحة والتمارين الرياضية المائية من التمارين الخفيفة للقلب والأوعية الدموية، فكلما زاد تدفق الدم والأكسجين إلى العضلات، زادت قدرتها على إطالة مدة التمرين والتحمّل.

5- العناية بالمفاصل

سبب آخر لكون التمارين الرياضية المائية مثالية هو تأثيرها اللطيف على المفاصل. تضع ممارسة الرياضة على أرض صلبة الكثير من الضغط على المفاصل، والكاحلين والركبتين نتيجة الجاذبية التي تسحب الجسم إلى أسفل.

في المقابل، تتصدى ممارسة الرياضة في الماء، لتأثيرات الجاذبية وتزيلها فعلياً من المعادلة. لذلك، عند الجري في الماء أو القيام بأي حركات أخرى، فإنك لا تهبطين بقوة. وبالتالي، لا تعانين من القدر نفسه من التأثير الذي تتعرضين له عند ممارسة الرياضة على أرض صلبة.

لذا، تعتبر التمارين الرياضية المائية طريقة رائعة للحصول على تمرين شاق دون إلحاق مزيد من الإضرار بالمفاصل والكاحلين والركبتين والفخذين. 

6- تمرين جيد للقلب

إن المقاومة المتزايدة التي يوفرها الماء، فضلاً عن الحركات السريعة والشاقة مثل الجري تحت الماء، تؤدي إلى ضخ القلب للدم بمعدل متزايد، ما يمثل تمريناً جيداً لعضلات القلب. وبالتالي، تقليل فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين، والمعاناة من النوبات القلبية، ويمكن أيضاً أن تخفف من ارتفاع ضغط الدم.

وينطبق الشيء نفسه على الرئتين، فامتلاك رئتين أقوى يعني تزويد الجسم بالمزيد من الأكسجين الذي تحتاجه العضلات وسائر أعضاء الجسم. 

7- حرق السعرات الحرارية

تساعد التمارين الرياضية المائية على حرق السعرات الحرارية إذ تعد السباحة من تمارين المقاومة بالإضافة إلى جانب من تمارين القلب والأوعية الدموية.

في المتوسط، يمكن أن تساعد التمارين الرياضية المائية لمدة ساعة واحدة فقط على حرق 400 إلى 600 سعرة حرارية. إن استخدام أوزان إضافية في الماء، بالإضافة إلى مستوى اللياقة البدنية الذي تتمتعين به، فضلاً عن السرعة في أداء التمرين يزيد من معدل حرق السعرات الحرارية.

كما تفيد التمارين الرياضية المائية المنتظمة في زيادة التمثيل الغذائي في الجسم، سواء أثناء التمرين أو بعده، ما يساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية وتحويل مخزون الدهون في الجسم إلى طاقة. وبالتالي، التخلّص من الكيلوغرامات الزائدة .

8- الشعور بالانتعاش

تمثل التمارين الرياضية المائية نوعاً رائعاً من الرياضات التي تشعرك بالانتعاش. تؤدي ممارسة الرياضة بشكل عام إلى زيادة درجة حرارة الجسم والتعرق، ما يسبب لك عدم الارتياح في حين أن الرياضات المائية تبرد حرارة الجسم وتغمرك بالانتعاش.

9- التواصل الاجتماعي وبناء الصداقات

تعتبر حصة التمارين الرياضية المائية طريقة رائعة للخروج من المنزل لبضع ساعات وتكوين صداقات جديدة. فالبقاء في المنزل وحيدة ليس أمراً ممتعاً، بل إن الشعور بالوحدة والعزلة قد يؤثر في الصحة العقلية بشكل كبير. لذا، احرصي على كسر جدار العزلة واعمدي إلى التفاعل مع أشخاص ودودين بالانضمام إلى مجموعات للمشاركة في الأنشطة المختلفة.